الرئيس عبد الفتاح السيسي أثناء تعليقه على رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة. الصورة: المتحدث باسم الرئاسة- فيسبوك

نص تعليق السيسي على كلمة رئيس الهيئة الهندسية أثناء افتتاح مشروعات للإسكان 16/10/2021


مش إحنا كنا اتكلمنا يا إيهاب على اللي إنت معلمهم بال، اللي هم على الشارع الرئيسي اللي ورا.. أيوة، لا التاني.. التاني.. هو ده.. لا يا إيهاب معلش.. ده...

إحنا كنا قلنا إن النقاط دي شوفوا تبع مين، عشان الأرض دي يبقى ليها إطلالة على الشارع ده ساعة لما عرضتوها، وقلت بردو نفس الكلام لهنا، مش كدة؟

أنا بس عايز أقولها للحكومة وللناس اللي معانا كوزارات.. لما بنلاقي.. أو للمحافظة حتى.. لما بنلاقي مكان ز يده.. ده على جسر السويس، مش كدة؟ مش كدة يا إيهاب؟ طيب. بس عشان.. آه.. طيب.

وده اللي إحنا بنخلصه دلوقتي، مش كدة؟

إحنا لما قلنا على المناطق ديت، اللي هم لسه تحت التجهيز الـ4 أماكن دول، قلنا إن إحنا بردو هانحاول إن إحنا نعمل ده، يعني دي كلها كانت عبارة عن مزارع دواجن قديمة، صح كدة؟ ماشي، ما أنا عارف.. ما أنا.. ما خلاص مش هاينفع حتى لو تشتغل هنا...

لكن إحنا قلنا هانعمل، هانستفيد بالأراضي دي اللي هي تبع الحكومة أو تبع المحافظة مثلا، أو تبع حتى وزارات مختلفة، وناخدها ونعمل مشاريع للناس، تبقى فيها الإسكان وفيها خدمات وممكن تبقى فيها مناطق حرفية أو كدة ليهم عشان نحقق عمل بجانب الإسكان بتاعهم.

أنا بقول كدة للحكومة يا دكتور مصطفى عشان تساعدونا في إن إحنا لما نيجي نقول مثلا ناخد دول، ماحدش يقول إيه.. ماهو ده بيتاخد للناس.. يعني ده بيتاخد للناس. يعني أرجو إن إحنا بس نبقى منتبهين لكدة، سواء كان وزارة قطاع الأعمال أو التنمية المحلية أو محافظة القاهرة، ما إحنا بنعملهم بتكلفة كبيرة جدا عشان يبقى غيرنا. أديكوا شايفين هنا.. شايفين ده.

وأرجو إن السادة الحاضرين معايا يمكن ده مابيبانش في التلفزيون قوي لما بنعرضه.. الصورة دي مابتبانش.. لأ بصوا هنا.. ولو أنا قلتله يا إيهاب هاتلي المسلة اللي إنت قلت شيلت منها 1 ونص مليون متر مكعب مخلفات.. عايزكوا تتوقفوا قدام الكلام ده.. كدولة، كمواطنين، كإعلاميين، كمفكرين، كمثقفين.

القرية كانت مبنية على أراضي، زي ما إنتوا شايفين اللي هي دي تقريبا، مش كدة يا إيهاب؟ مش كدة؟ آه، وهي أراضي كلها كانت عبارة عن إيه؟ أراضي زراعية.

الكلام اللي بيتقال ده، أنا بشوفه في كل حتة في مصر.. بشوفه في إيه؟ مش كدة يا إيهاب؟ لا صحيح؟ أنا مش بقوله كدة عشان حاجة، دي بلدنا، وإحنا عايزين نغيرها، بس خلي بالكوا، لما أتكلم على المليون وشوية وحدة سكنية اللي هايتعملوا، وحتى اللي إحنا بنفتتحهم النهارده، الوحدة دي، وأنا قلت الكلام ده قبل كدة وبكرره ومش عشان حاجة، اللي بيتعمل ده بيتعمل من أموال مصر، مش من حد، ماحدش بيجيب حاجة يعني.. مش كدة يا دكتور مصطفى؟ يعني دي من عندنا يعني من بلدنا إن شاء الله.

لكن، أنا بقولكوا إن بردو تاني اللي إنتوا شايفينه ده.. وكل.. وبالمناسبة، ده نص مصر كدة.. ماعرفش إحنا بناخد بالنا وإحنا ماشيين عالمحاور بنشوف ده؟ ماعرفش لو قلتلك رجعني للدسمي (قرية الدسمي) تاني ممكن ولا لأ... لأ اللي هي لما حصلت الكارثة... أقف من فضلك هنا...

أنا عايز أقول إيه؟ يا جماعة القرية كانت مبنية على أراضي، زي ما إنتوا شايفين اللي هي دي تقريبا، مش كدة يا إيهاب؟ مش كدة؟ آه، وهي أراضي كلها كانت عبارة عن إيه؟ أراضي زراعية، وإحنا لما جينا نعمل الأرض دي ماعملناش في أراضي زراعية خالص، مش كدة يا إيهاب؟ عملناها في أرض صحراوية مايبقاش في مشكلة أبدا في أمطار وكلام من هذا القبيل.

اللي أنا بقوله لمل بجمع الصورة دي لكم.. إوعى يكون الموضوع ده يفتكر إن يبقى اهتمام الحكومة بس.. أو اهتمامي أنا بس.. يا جماعة، إنتوا بتسيبوا الأرض الغالية قوي دي تضيعوها بالطريقة ديت كدة، وتسيبوا صحرا مفتوحة جدا.. مصر مساحتها كصحرا أكتر من 90% من أرضها.. ورايحين تبنوا عالأرض للي إنتوا هاتشتغلوا وتعيشوا عليها...

بغض النظر بقى إن هي في مجرى سيل أو مش في مجرى سيل، أنا اللي يهمني هنا أنا أسيب الأرض في أشتغل عليها، وأسكن في الأرض الناشفة اللي هي مش.. دي هنا الترع وصلالها والمصارف وصلالها، والمية بتروحلها بالراحة، لا عايزة محطات رفع ولا عايزة أي حاجة...

القضية دي قضيتنا كلنا.. وبالمناسبة، وإنتوا جايين عال.. أنا جاي عالدائري.. جاي عالدائري.. حجم المباني اللي موجود... هايل، ضخم جدا.. وكلها طبعا بشكل غير مخطط و غير صحي للناس.

طب هانقول بقى إن ده كان سببه الدولة ولا الناس ولا النمو السكاني ولا كل ده على بعضه... قولوا زي ما إنتوا عايزين.. لكن إنتم لازم تتوقفوا قدام النقاط ديت لأن إحنا مش هانقدر نعالج ده كله إلا بيكوا، بالناس، بالمصريين، بفهمهم للي أنا بقوله ده.

هتلاقي نفسك إنت تقولي إيه، أنا عايز أبني جنب أرضي.. طب ماهو اللي جنبك نفس الكلام.. واللي جنبك واللي جنبك واللي جنبك.. فإنت بتاكل في أرضك اللي هي، اللي هي الأرض الخضرا اللي بتطلع إنتاج واللي بنجيب فلوس ليك ولغيرك، وللبلد طبعا.. وبتحولها زي ما إنتوا شايفين كدة.. وبالتالي لما ييجي موقف زي اللي حصل ده، نيجي إحنا نعملها في الشكل الجديد، ماعلش نشوفها... زي ما إنتوا شايفين كدة.. شايفين؟ ده "الدسمي".

وأنا كنت أحب إن إنت يا إيهاب وإنت جايب ده، تجيب أيضا، أيضا، رد التغطية الإعلامية اللي حصلت في أعقاب اللي حصل ده... أقول تاني؟ ليه بقول كدة؟ يا ترى التغطية الإعلامية كانت عبارة، كان ليها رؤية للواقع ده واتكلمت فيه بالطريقة دي؟ ولا اتكلمت على إن الحكومة مقصرة مع الناس وسايباهم؟ أتصور إن التغطية الإعلامية كانت بتتكلم على إن ده كان تقصير من الدولة تجاه مواطنيها.. يمكن.. مش عارف.

ولما جه، قلنا نعمل ده، قلنا نعملها، ونعمل بالشكل اللي إنتوا شايفينه ده، وحتى قلنا إن إحنا النموذج ده هانعمله في الريف، رغم إن ثقافتهم أهلنا في الريف هايقولك لأ أنا عايز أحط الحاجة بتاعتي اللي هي دي يعني اللي في الحظاير تبقى جوة البيت. لأ إحنا هنا بنحاول نخلي الموضوع صحي لك، وحتى لل، لل، يعني لل.. يعني للتربية ال.. للمواشي أو الماشية اللي إنتوا عايزين تربوها، نخليها برة البيت، صحي لك وصحي للبيت.

إحنا دلوقتي بقالنا 3 سنين يا دكتور مصطفى بنتفاوض على شركات النضافة، تقريبا يعني، واتفقنا وكدة.

نرجع تاني.. يا ترى التغطية الإعلامية لما حصلت الدسمي دي، ولما حصلت لبعض المناطق اللي كانت مبنية على مجرى السيول، كانت التغطية الإعلامية فيها وعي بحجم المشكلة؟

عارف أنا بقول كدة ليه؟ لأن لما ييجي يقولك مثلا إيه: إحنا عايزين الناس تتكلم.. وأنا عايز الناس تتكلم، وعايز يبقى في تعبير عن الرأي.. أنا عايز الناس تتكلم، بس تبقى فاهمة.. تبقى إيه يا فندم؟ تبقى فاهمة.. فاهمة القضية الي إحنا فيها.. يا ترى ده بقى، ده كان اللي فات، ده كان عيب دولة، ولا عيب مواطنين، ولا عيبنا إحنا الاتنين؟ ... مش عارف.

وبالمناسبة، في كل المباني اللي بتتبني على الأراضي الزراعية، عيب مين؟ يقولك المحليات مش قادرة.. ماهو أنا السبق بتاع التعدي كبير.. لو النهارده بيتعدى.. وهاقولكوا على حاجة و.. تقولوا إنت بتكرر الكلام كتير ليه؟ بكرره عشان أسجل مواقف على نفسي، وعالحكومة، وعليكوا.. بسجل إيه يا دكتور مصطفى؟ على نفسي، عالحكومة، وعليكوا...

أصل هي القضية مش قضيتي لوحدي، ولا قضية الحكومة لوحدها، ولا قضيتكوا لوحدكوا، دي قضيتنا كلنا، قضية دولة.

إذا كنتوا ترغبوا إن دولتكوا تبقى دولة ذات شأن... أنا بقول الكلام ده للإعلاميين والمفكرين والمثقفين والجامعات اللي بتدرس في علوم الاجتماع والمجتمعات وتطوراتها، تدرس الكلام اللي إحنا فيه ده وتقول نعمل فيه إيه؟

أنا بكلمكم كلام حقيقي، الكلام اللي إحنا بنتكلم فيه دهب يعكس تقريبا 30-40% إن ماكانش أكتر من مساحة مصر معمول كدة.. اللي قاله إيهاب إن في مليون ونص متر مخلفات موجودة في الكلام ده، طيب بقوله بردو للوعي، البلد ماشاليتوش ليه؟ مش كدة؟

طيب.. الموضوع ده موضوع مشترك بين الدولة ومابين المواطن.. لو أنا النهارده عملت مباني وبيوت متخططة كدة، أقدر أعملها نظام صحي لإزالة المخلفات وجمعها. لو اللي إنتوا شوفتوه، الصورة اللي قبل منها، ما أقدرش.. العربية ماتخشش.. وما أقدرش أعمل نظام.. دي نقطة.

النقطة التانية.. إحنا دلوقتي بقالنا 3 سنين يا دكتور مصطفى بنتفاوض على شركات النضافة، تقريبا يعني، واتفقنا وكدة.. أنا بقولكم عشان تعرفوا.. بقولكم عشان تعرفوا، وبستغل فرص إن إحنا نكون موجودين مع بعضنا بنعرض حاجة من كدة، تقولي يعني ده إحنا فرحانين قوي وكدة.. أيوة، أنا عايز أكمل الفرحة، والله عايز أكملها، عايز أكملها إيه.. إن مايبقاش عندنا حاجة مش كويسة.. لكن مش عشان أضايقكوا وأضايق نفسي وأضايق الحكومة.

لما جينا نتكلم مع الشركات، وجت التنمية المحلية من 3 سنين والبيئة تعرض عليا المشروع، الموضوع مع الدكتور مصطفى، لقينا إن حجم.. حجم.. وماحدش يفهمني غلط.. من فضلكم ماتفهمونيش غلط.. أنا لما بتناول معاكوا مسألة، بنتناولها عشان نفهمها.. إنت بتقولها كلمة في الجرنال أو في ال، على مواقع التواصل.. قضية.. لكن إنت لازم تكون عارف حجم القضية ديت قد إيه؟ وإزاي نعالجها؟

طب أنا هاقولكوا.. إحنا حجم اللي بنجمعه من مصر، ولا أنا؟ والدكتور مصطفى يصلحلي.. بنجمع من مصر للنضافة 800 مليون، صح كدة؟ مش كدة؟ طيب. يعني كل الناس في مصر، كل الشقق، كل المحلات، كل ده بنجمع فيه 800 مليون جنيه.

طيب، القاهرة لوحدها لحي غرب وشرق، مش كدة؟ حي غرب وشرق، لما جينا اتكلمنا مع الشركات، صدقوني، أنا مش عايز أقول الرقم عشان، يعني إيه، ماتستغربوش.. لحي غرب وشرق، مش كل القاهرة، مش كل القاهرة، يعني القاهرة كلها ممكن يبقى ال، التكلفة ممكن توصل مثلا ل 2- 2.5 مليار لو شئنا إن إحنا نسميها، لو إحنا حبينا نعمل ده...

وبالمناسبة بردو، صدقوني نتيجة إن إحنا ماعندناش نظام في المباني، فبردو هايبقى يعني مش كفاءة.. كفاءة أعمال النضافة، مش هاتبقى بنفس المستوى اللي إحنا بنتمناه.. مش هايبقى بنفس المستوى اللي إحنا بنتمناه.

مع الوضع في الاعتبار إن تعاونكم معانا كمواطنين في تقليل أي فرصة من فرص المخلفات ديت، أو حتى إن إحنا نخش في المنظومة بسرعة، يبقى الكلام..

كنت ماشي من كام يوم في المحور بتاع الفريق العصار، اللي هو جاي من الكوبري بتاع، لأ كوبري ال.. اللي هو الل إحنا سميناه محور العصار كله من أول الكوبري بتاع، المدملج ده، ال، اللي عند.. اللي بيدخلنا على 6 أكتوبر وبيدخلنا على الصحراوي وكلام من هذا القبيل.. اللي هو فوق برج.. فوق مدينة الوراق... يعني أنا بس بتكلم على.. لأ أنا بتكلم على المحور لما قلنا ده هانسميه كله تحيا مصر ده من أول الكوبري وإحنا ماشيين، لكن قلنا هانسمي ده العصار.. ما أنا عارف.

فأنا كنت بتمشى فيه بالعربية، بنزل أشوف يعني، مش.. مابيبقاش معايا حد.. فلقيت إن الناس كلها رامية ال، مش الناس، يعني عالمخلفات حطاها في نص الشارع. طب لما حطينا عربيات صغيرة عشان الناس تحط فيها المخلفات، رفضت الناس الي موجودة على الجنب اليمين والجنب الشمال إن العربيات دي تبقى موجودة فين؟ جنبهم.. وراحوا راميين، سايبين العربيات في إيه، بعتوها (يضحك الرئيس) وسط الشارع...

طب هانعمل إيه؟ أنا بقولكوا هانعمل إيه؟ نعمل إيه؟ ويبقى في النهاية ييجي مثلا منطقة فاضية زي دي نشيل منها مليون ونص طن.. وبالمناسبة، لما إحنا كنا بنتكلم في تناول القضية ديت من 3 سنين، لقينا إن حجم المخلفات الي محتاج يتشال 40 مليون؟ 40 مليون طن مخلفات.

هي، يعني، أي قضية هاكلمكم فيها قضية مهتمين إحنا بيها كدولة وحكومة ومواطنين، بس لا يمكن هانقدر ننجح فيها إلا نكون إحنا كلنا مع بعض. أنا اتكلمت هنا في ال، عالصورة ديت، على العدي عالأراضي الزراعية، واتكلمت في الصورة ديت على البناء غير المخطط، وآثاره علينا، عشان إنت بتقول إيه: إزاي إحنا مش قادرين نعمل برنامج نضافة كويس؟ طب أعمله إزاي؟ ده أنا عشان أعمل برنامج نضافة كويس في مصر، وبردو هاتقابلني مشكلة البناء غير المخطط، فـ... قدامي خيار من اتنين: يا أشوف وأسكت.. يا أشوف وإيه؟ وأشتغل.. أنا ماعرفش أسكت.. وإنتوا ماتسكتوش، لازم تحلوا معايا القضية.

أنا هاقولكوا حاجة.. حجم المخلفات اللي إحنا يا دكتور مصطفى رصدناها خلال الـ3 سنين ونص اللي فاتوا من بعد.. واتكلمنا في مخالفات البناء والتعدي عالأراضي، 2.8 مليون، اللي هم قدموا الطلبات.. الدكتور مصطفى عايز يقولي إيه، ممكن يكون أكتر من كدة، بس دول اللي قدموا.. 2.8 مليون.

دي قضية مش قضية رئيس، ومش قضية حكومة، دي قضية دولة، قضية ناس.. يا جماعة، في دولة في العالم يبقى حجم مخلفاتها 2.8 مليون؟ 2.8 مليون؟ لأ.. لازم نخلي بالنا من نفسنا شوية.

نرجع بقى تاني هنا.. إحنا هانحاول، مش هانحاول، إحنا بنحاول نصلح.. وحياة كريمة اللي لسه هايبقى ليا كلام فيها دلوقتي وإنتوا بتعرضوها يا إيهاب، مش هاتعرضوها؟ ولا عرضتوها؟ نجهز يعني معاك ولا؟ طيب.. يعني إدي بس لزميلنا اللي ماسك الموضوع إن هو يبقى عامل حسابه إن إحنا نتكلم فيها ونقول ده شكل، ده موضوع تاني اللي إحنا شغالين فيه... اتفضل يا إيهاب.


ألقيت الكلمة في مدينة 6 أكتوبر، بحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، واللواء إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية، وعدد من الوزراء.


خدمة الخطابات الكاملة للسيسي تجدونها في هذا الرابط